أخبار عاجلة
الرئيسية / إنساني / وصول ثلاث شاحنات مساعدات غذائية إلى بلدة مضايا السورية

وصول ثلاث شاحنات مساعدات غذائية إلى بلدة مضايا السورية

سوريا-[BBC]-[البشرى]: دخلت الدفعة الأولى من المساعدات الغذائية إلى مضايا في ريف دمشق.

ويقول مراسلنا في العاصمة السورية، عساف عبود، إن الدفعة الأولى مكونة من ثلاث شاحنات.

ونقل مراسلنا عن مصادر مطلعة قولها إن هذا تم بالتزامن مع دخول 3 شاحنات إلى قريتي الفوعة وكفريا بريف إدلب.

وكانت أنباء سابقة أفادت بوصول وفد مشترك من الصليب الأحمر والأمم المتحدة إلى بلدة مضايا.

وعقد الوفد اجتماعات مع مجموعتين من المسلحين والسكان في المدينة، لبحث إتاحة السبل أمام قافلة المساعدات الإنسانية لدخول المدينة.

ولكن تقارير كانت قد أفادت في وقت سابق بأن المسلحين أعاقوا وصول قافلة المساعدات إلى كفريا والفوعة.

وفد من الصليب الأحمر والأمم المتحدة يشارك في التمهيد لدخول قافلة المساعدات

ويأتي هذا في الوقت الذي طالب وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، سوريا وروسيا بوقف ما وصفه بالعمليات العسكرية ضد المدنيين، ووضع “نهاية لمعاناة المحاصرين في مضايا، قبل أسبوعين فقط من بدء محادثات السلام”.

وكانت قافلة مساعدات دولية قد غادرت العاصمة السورية دمشق باتجاه بلدة مضايا المحاصرة من قبل القوات الحكومية والتي تشير تقارير إلى أن سكانها يموتون جوعا.

وقال مراسل بي بي سي في دمشق، عساف عبود إن القافلة وصلت إلى منطقة يعفور على بعد 12 كيلومترا من العاصمة على طريق دمشق بيروت الدولي.

أهالي مضايا في انتظار وصول قافلة المساعدات

وكانت المتحدثة باسم وكالة الأمم المتحدة للاجئين مليسا فلمينغ قد أعربت عن أملها في توصيل المساعدات الاثنين.

وتأجل وصول قافلة إلى البلدة كما كان مقررا الأحد بسبب عقبات ظهرت في اللحظات الأخيرة.

ويعيش نحو 40 ألف شخص في مضايا، القريبة من الحدود اللبنانية، والتي تشير تقارير إلى أن سكانها يأكلون حيوانات أليفة وأعشابا من أجل البقاء على قيد الحياة.

وقالت فلمينغ “وصلني للتو تأكيد بأن قافلتنا الإنسانية ستغادر صباحا”.

منظمة أطباء بلا حدود وصفت الوضع في البلدة بأنه “مرعب جدا”

وأضافت “من العادي أن يستغرق الأمر وقتا.. العقبات الإدارية دائمة”.

في غضون هذا، وصف برايس دي لا فيغن من منظمة أطباء بلا حدود الوضع في البلدة بأنه “مرعب جدا”.

وقال دي لا فيغن لبي بي سي أن أكثر من 250 شخصا في مضايا يعانون “سوء تغذية حاد”، مضيفا أن “عشرة منهم يحتاجون إجلاءا طبيا فوريا” وإلا ماتوا.

وتتواصل منظمة أطباء بلا حدود مع أطباء داخل البلدة المحاصرة.

تأجل وصول القافلة إلى بلدة مضايا الأحد بسبب “عقبات” ظهرت في اللحظات الأخيرة

وفي وقت سابق، أعرب برنامج الغذاء العالمي عن الأمل في أن ينقل أول شحنة من الطعام والدواء إلى مضايا.

ولم يتضح سبب التأجيل، لكن مراسل بي بي سي في بيروت، جيم ميور، يقول إن التفاوض بشأن التحرك عبر جبهات القتال طالما كان أمرا معقدا.

ويحتاج الأمر موافقة على مستوى سياسي رفيع من طرفي النزاع، بالإضافة إلى موافقات فردية من المقاتلين على الأرض.

وجرى كذلك مناقشة عملية مماثل لتوصيل مساعدات إلى قريتين تسيطر عليهما الحكومة في الشمال، وهما كفريا والفوعة.

وشهد النزاع في سوريا فرض الحصار على عدة مناطق، لكن محنة مضايا حظيت باهتمام دولي، وهو ما يرجع في جانب منه إلى صور واردة من البلدة لسكان يعانون سوء تغية حادا.

ويعيش ما يصل إلى 4.5 مليون شخص في مناطق يصعب الوصول إليها في سوريا، بينهم نحو 400 ألف في 15 موقعا محاصرا لا يستطيعون الحصول على إغاثات ضرورية لإنقاذ الأرواح.

ومنذ يوليو/ تموز، تخضع مضايا لحصار قوات الحكومة وأنصارها في جماعة حزب الله اللبنانية.

وتشير تقارير كذلك إلى أن الوضع في كفريا والفوعة، الخاضعتين لحصار مسلحي المعارضة، يزداد سوءا، إذ يبلغ عدد العالقين نحو 30 ألفا.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

#النجاة_الخيرية تدعو كافة شرائح المجتمع للمشاركة في حملة #تخيل الثانية

أوضح رئيس قطاع الموارد والاعلام بجمعية النجاة الخيرية – عمر يعقوب الثويني – أن حملة …