الرئيسية / الأخبار / مرصد الإسلاموفوبيا: الإسلام مكون أساسي للمجتمع الأوروبي

مرصد الإسلاموفوبيا: الإسلام مكون أساسي للمجتمع الأوروبي

alefta almisry

القاهرة-[ alsaba7]-[البشرى]: أدان مرصد الإسلاموفوبيا التابع لدار الإفتاء المصرية قيام المجلة البولندية الشهيرة “wSieci” بنشر غلاف في عددها الأخير يحرض ضد الإسلام والمسلمين، وتصدَّر الغلاف أيضًا عنوان يشير إلى نفس الهدف، حيث أظهرت المجلة على غلافها فتاة شقراء مرتدية علم الاتحاد الأوروبى، وهناك العديد من الأيادي السمراء تمسك بها محاولة اغتصابها ونزع ملابسها، في إشارة للمسلمين، تحت عنوان: “الاغتصاب الإسلامي لأوروبا”.

وأكد المرصد أن هذا الأمر يُعد تحريضًا صريحًا ضد الإسلام والمسلمين، ويحمل في طياته دعوة للعنف والاضطهاد ضد المسلمين الغربيين والمهاجريين على السواء، ويسهم في نشر الصورة المشوهة والمغلوطة عن الإسلام والمسلمين هناك، بالإضافة إلى تصوير المسلمين كأعداء للدول الأوروبية ينبغي التخلص منهم.

ولفت المرصد إلى أن هذا النهج في نشر الصورة الدعائية التي تصور الوطن بالفتاة، والأعداء بالأيدي التي تريد اغتصاب الوطن ليس بالجديد في وسائل الإعلام الغربية، حيث دأبت المجلات والصحف الغربية على نشر تلك النوعية من الصور إبان الحرب العالمية الثانية، سواء دول المحور أو الحلفاء، إلا أن استدعاء هذا النهج في الوقت الحالي وتوجيهه ضد المسلمين في أوروبا يؤكد مسعى المجلة البولندية في تصوير المسلمين باعتبارهم أعداء أوروبا بأكملها، وهو ما يجافي الحقيقة بالكلية، بل ويتجاهل دور مسلمي أوروبا في البناء والحضارة، ويؤكد المرصد أن ما أقدمت عليه المجلة هو عمل عنصري، وفيه حضٌّ صريح على العنف ضد مكون أساسي من مكونات المجتمعات الأوروبية بسبب الدين والمعتقد.

ودعا المرصد إلى المواجهة الحاسمة لمثل تلك الصور والأعمال الحاضة على العنف ضد المسلمين، والتأكيد على أن المسلمين في أوروبا هم جزء لا يتجزأ من المجتمع هناك، بالإضافة إلى العمل مع المؤسسات الإسلامية الوسطية على تصحيح الصورة المغلوطة عن الإسلام والمسلمين، والتأكيد على أن الإرهاب لا يمت للإسلام بأدنى صلة، بل على العكس من ذلك تمامًا، فالمسلمون يحتلون المرتبة الأولى في ضحايا الجماعات والعمليات الإرهابية حول العالم.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

” ورتل ” بالنجاة الخيرية تطور مناهج تحفيظ  القرآن الكريم

” ورتل ” بالنجاة الخيرية تطور مناهج تحفيظ  القرآن الكريم احتفت بتخريج كوكبة من الفائزين …