الرئيسية / الأخبار / الهيئة الإسلامية بالقدس ترفض محاولات منع رفع الأذان

الهيئة الإسلامية بالقدس ترفض محاولات منع رفع الأذان

qudas

القدس المحتلة-[ IINA]-[البشرى]: أكدت الهيئة الإسلامية العليا في القدس، أنها ترفض أي إجراء احتلالي يؤدي إلى منع رفع الأذان عبر مكبرات الصوت، وحملت السلطات المحتلة مسؤولية ذلك.

وأشارت الهيئة الإسلامية، في بيان اليوم الاثنين، إلى أن وسائل الإعلام تناولت مجدداً أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تخطط لمنع رفع الأذان عبر مكبرات الصوت، وكأن الاحتلال الغاشم لا يدري ما منزلة الأذان بالنسبة للمسلمين في بقاع العالم.

وشددت الهيئة على أن الأذان شعيرة من شعائر الإسلام، وهو مرتبط بشكل مباشر بالصلاة التي هي ركن من أركان الإسلام، مشيرة إلى أن الأذان قد رفع منذ 15 قرناً، وذلك حين فتح بيت المقدس على يد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب سنة 15هـ/ 636م.

وقالت: إن أول من رفع الأذان في رحاب المسجد الأقصى المبارك وفي سماء القدس، هو الصحابي الجليل بلال بن رباح، مؤذن رسولنا الأكرم محمد (صلى الله عليه وسلم)، مع الإشارة إلى أن الصحابي بلال هو أول من رفع الأذان في الكعبة المشرفة سنة 8هـ/629م.

وأضافت الهيئة الإسلامية: إن المسلمين في أرجاء المعمورة يتعبدون برفع الأذان لأنه عبادة من العبادات، وقد انتشر الأذان بإقامة المساجد في أنحاء فلسطين “من البحر الأبيض المتوسط غرباً، وحتى نهر الأردن شرقاً”،  لذا سيبقى صوت الأذان مرتفعاً فوق مآذن الأقصى وسائر المساجد في فلسطين والعالم أجمع.

وقالت: “مَنْ يدعي أنه ينزعج من رفع الأذان عليه أن يرحل”.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

النجاة الخيرية خلال زيارة تركيا التقت وزير الثقافة ووالي أورفا ومدير التربية وبحثا التعاون المشترك

البدر :نركز على دعم التعليم لحماية مستقبل سوريا من الجهل والأمية النجاة الخيرية خلال زيارة …