الرئيسية / الأخبار / وزير داخلية ألمانيا لطلاب الأزهر: عدد المسلمين لدينا في ازدياد

وزير داخلية ألمانيا لطلاب الأزهر: عدد المسلمين لدينا في ازدياد

873

القاهرة-[el-balad]-[البشرى]: قال وزير الداخلية الألمانى، توماس دى ميريز، إن مسئولية الأديان علينا أن تجعل تعايشنا سلميًا مع الآخرين، منوهاً أن التعايش السلمى بين الأديان لن يخلو من الخلافات وعلينا أن نعى ذلك فهو ليس شرًا ولكنه جيد لأن الأخوة والأصدقاء يختلفون فيما بينهم وهذا يعنى أنك بالنسبة لى مهم ولك قيمة.

وأضاف “ميريز”، خلال لقائه طلاب جامعة الأزهر،  بمركز الأزهر للمؤتمرات بمدينة نصر، أن ألمانيا ليست معادية للأديان ولكن تشجع على وجود علاقة وثيقة مع أصحاب الديانات المختلفة، وأنها تقف منفتحة على جميع الأديان لاسيما الإسلامى.

وأوضح، أننا ندرس التربية الإسلامية فى كثير من المدارس ونحتاج لبعض الوقت فى تعميمها على كافة المدارس، كما يتم توفير أستاذ للعقيدة فى الجامعات، منوها أن هناك 5% مسلمين يشكلون نسبة من السكان فى ألمانيا والدولة توفر لهم مقومات لأن يصيروا جزءًا من المجتمع الألمانى والعدد فى ازدياد.

وتابع: كثير من العنف يجتاح العالم ولم آتي لتغيير هذه الفكرة أو إنكارها ولكن أرى شباباً أمامى يريد كثير منهم السفر للخارج بسبب دوافع مختلفة وأناشدكم: “خذوا تجاربكم فى الخارج وعودوا إلى بلادكم وأحكوا لأصدقائكم عن هذه التجربة فكل بلد فى حاجة إلى عقول أبنائه لأن الشباب هو من يقرر مستقبل بلاده”.

وأوضح أن التسامح يستخدم بدون تدبر معناه وهو يعنى فى الأصل أن تتحمل شيئًا وتصبر عليه لكننى أتصوّر شيئاً آخر إذ يتعين أن يكون هناك قبول لبعضنا البعض وليس تحمل بعضنا البعض، فهذا مما يصعب ممارسة التسامح..

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

“لجنة زكاة سلوى” تفقدت مشاريعها بألبانيا

قام وفد من لجنة زكاة سلوى التابعة لجمعية النجاة الخيرية بزيارة لجمهورية ألبانيا لتفقد مشاريع …