الرئيسية / الأخبار / الهلال الأحمر الكويتي يوقع اتفاقية لتأهيل المصابين السوريين بلبنان

الهلال الأحمر الكويتي يوقع اتفاقية لتأهيل المصابين السوريين بلبنان

496120_o

الكويت-[kuna]-[البشرى]: وقعت جمعية الهلال الاحمر الكويتي اليوم الجمعة اتفاقية مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر لاطلاق مشروع مشترك بقيمة 150 الف دولار لإعادة تأهيل المصابين من النازحين السوريين في لبنان.

وقال رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور هلال الساير في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان المشروع يهدف الى اعادة تأهيل المصابين الذين هم بحاجة الى تركيب اطراف صناعية وتأهيل بدني مؤكدا حرص الجمعية منذ بدء ازمة النزوح على تخفيف معاناة السوريين النازحين في مختلف المجالات.

واشار الدكتور الساير الى اهمية الاهتمام بهؤلاء المصابين ومنحهم فرصة العودة قدر الامكان لممارسة حياتهم الطبيعية والانخراط في العمل والانتاج بما يخفف الحمل الكبير القائم عليهم وعلى عائلاتهم ايضا.

وذكر ان موضوع اعادة تركيب الاطراف الصناعية واعادة تأهيل المصابين احتل حيزا كبيرا من اهتمام الجمعية ومساعداتها نظرا لارتفاع تكلفة هذا النوع من العلاج التي تفوق امكانات النازحين الذين يعانون اساسا مصاعب معيشية.

من جهته قال نائب رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر ماركو سوتشي ل(كونا) ان مشاركة جمعية الهلال الاحمر الكويتي في مشروع تركيب الاطراف الصناعية سيساهم بشكل كبير في مساعدة المصابين معبرا عن خالص الشكر للكويت وللجمعية على دورهما الكبير في مساعدة النازحين السوريين في مختلف المجالات الانسانية وخاصة في لبنان.
كما اعرب ماركو عن امله في ان تكون هذه الاتفاقية مع جمعية الهلال الاحمر الكويتي بالتنسيق مع الصليب الاحمر اللبناني فرصة لزيادة التعاون والتنسيق مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر وذلك لتخفيف الاعباء عن كاهل اللاجئين ومساعدة المتضررين من الازمة ولاسيما المصابين والمرضى الذين في أمس الحاجة للمساعدة.
من جانبه اكد منسق عمليات الإغاثة في الصليب الأحمر اللبناني يوسف بطرس في تصريح ل(كونا) اهمية الدور الكبير الذي لعبته جمعية الهلال الاحمر الكويتي في اغاثة النازحين السوريين وتخفيف معاناتهم على مختلف المستويات.

واشاد بمساهمة الهلال الاحمر في مشروع تركيب الاطراف الصناعية للمصابين واعادة تأهيلهم نظرا للصعوبات الكبيرة التي تواجههم في حياتهم والتكلفة المادية العالية للعلاج التي غالبا ما تشكل العائق الاساس امام عودتهم الى ممارسة حياتهم الطبيعية.

يذكر ان جمعية الهلال الاحمر الكويتي ساهمت سابقا في علاج عدد من النازحين السوريين في لبنان ممن فقدوا اطرافهم وساهمت في تركيب اطراف صناعية لهم بالتعاون مع الصليب الاحمر اللبناني.

وتنفذ جمعية الهلال الاحمر الكويتي العديد من المشاريع الانسانية والاغاثية للنازحين السوريين الذين تجاوز عددهم المليون نازح في مختلف المناطق اللبنانية منذ بداية ازمة النزوح السوري.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

الكويت| الأنصاري: حملات “النجاة الخيرية” تمكين للإنسان ليحيا حياة كريمة

الكويت| – [البشرى]: أكد المدير العام بجمعية النجاة الخيرية / دكتور . محمد اسماعيل الانصاري …