الرئيسية / الأخبار / الفودري: وزارة الصحة تقيم العيادات الميدانية في المسجد الكبير.

الفودري: وزارة الصحة تقيم العيادات الميدانية في المسجد الكبير.

WhatsApp-Image-٢٠١٦٠٦٢٦
الكويت-[البشرى]: أم المصلين في الركعتين الأولى والثانية في ليلة الحادي والعشرين في المسجد الكبير الشيخ ماجد العنزي وتلا من الآية (74) من سورة الزخرف إلى الآية (39) من سورة الدخان وفي الركعتين الثالثة والرابعة تلا العنزي من الآية (40) من سورة الدخان إلى الآية (22) من سورة الجاثية وفي الركعتين الخامسة والسادسة أم المصلين الشيخ فهد المطيري وتلا من الآية (23) من سورة الجاثية إلى الآية (14) من سورة الأحقاف وفي الركعتين السابعة والثامنة تلا المطيري من الآية (15) إلى الآية (35) من سورة الأحقاف.
وفي استوديو ” في رحاب الليالي العشر ” الذي تنظمه اللجنة الإعلامية بالتعاون مع وزارة الإعلام استضاف مراقب الخدمات الطبية في الطوارئ الطبية في وزارة الصحة جاسم الفودري الذي قال أن وزارة الصحة لا تألوا جهداً في خدمة المصلين خلال هذه الليالي وذلك بالتنسيق مع وزارة الأوقاف والمساجد المختارة من قبلها من خلال توفير العيادات الخاصة بالرجال والنساء لمساعدة الحالات الطارئة.
وأضاف الفودري ان وزارة الصحة جهزت سيارات أسعاف لهذه الليالي المباركة لمساعدة إي حالات طارئة بالإضافة إلى توفير كل المستلزمات الطبية وذلك بتعليمات وزير الصحة ووكيل الوزارة.
وأوضح ان الهدف من إنشاء العيادات الميدانية في المسجد الكبير أو المراكز الرمضانية تقديم الفحص الأولي للحالة المتقدمة وتقييم ضرورة نقلها إلى المستشفيات أو الإكتفاء بعلاجها في هذه العيادات الميدانية.
وأشار إلى أن الواجب على الجميع التحلي بثقافة مساعدة الأخرين وإفساح الطريق أمام سيارات الأسعاف والسماح لها بالوصول إلى المكان المطلوب لكي يتم تقديم الإسعافات الطبية اللازمة وفي الوقت المناسب.
وقال أن في وزارة الصحة جهزت 68 مركز أسعاف تم توزيعها حسب الكثافة السكانية في المحافظات الست ومدى حاجة السكان لمراكز الإسعاف حتى يتم التعامل مع كل طارئ بأقل وقت وأقرب مسافة.
واوضح أن وزارة الصحة تهتم بجميع وسائل الإعلام الحديثة وتحرص على الوصول إلى جميع المواطنين والمقيمين حتى تصبح إدارة الطوارئ الطبية وأرقامها متاحة أمام الجميع ويسهل الوصول إليها في حالات الطوارئ.
· الخاطرة الإيمانية
وفي الخاطرة الإيمانية قال الإمام والخطيب في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خالد شجاع العتيبي كان من هدي النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجتهد في العبادة ويتهيء لإغتنام العشر قبل دخول رمضان فكان يصوم شعبان إلا قليلا فإذا دخل رمضان أجتهد فكان يحرص على الإنفاق فكان اجود بالخير من الريح المرسلة فإذا دخلت العشر أيقظ اهله واحيا ليله وجد وشد المأزر.
وتابع العتيبي وهذا يدل على حرص النبي صل الله عليه وسلم على اغتنام هذه الليالي التي فيها ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر.
· البرنامج النسائي
ضمن فعاليات المسجد الكبير البرنامج النسائي لحظات من نور ألقت المحاضرة سارة المحمد محاضرة تحت عنوان ” شكر الله ” ذكرت فيها أن استحضار النية في كل عمل لا سيما في العشر الأواخر لطلب العفو والغفران وطلب العلم يحتاج إلى شكر الله سبحانه وتعالى على النعمة لأننا إن شكرنا زادنا الله من نعمه وفضله فالشكر فيه رضا الله وهذه صفة من صفات المؤمنين، فبالشكر نستشعر فضل الله علينا ويزداد حبنا لله سبحانه وتعالى.
واوضحت المحمد ان الشكر من جنس النعمة أي ان ربي أعطاني مالا فأشكره لعطائه سبحانه وإن اعطاني علماً فأشكره لنشر ذلك العلم وبهذا نشكر الله في طاعته والاعتراف بنعمته بتذكرها وتعدادها باللسان والقلب والثناء لخالقنا دائماص في السراء والضراء بهدف زيادة النعم ومضاعفة الأجر والحسنات والدعاء لكافة المسلمين مع حسن الظن بالله سبحانه وتعالى واليقين بالإجابة.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

كامز عقد ملتقى تدريبي لبرنامج الحساب الذهني Indian abacus

صرح د. عبد الله الكندري – مدير عام معهد كامز التابع لجمعية النجاة الخيرية والوكيل …