الرئيسية / تقارير و استطلاعات / استطلاع عن ظاهرة التحرش بالطلاب المسلمين في ولاية فلوريدا

استطلاع عن ظاهرة التحرش بالطلاب المسلمين في ولاية فلوريدا

فلوريدا (إينا) ـ أعلن فرع مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية بولاية فلوريدا إطلاق استطلاع رأي على مستوى الولاية بخصوص ظاهرة التحرش بالطلاب المسلمين، وفق ما أورد بيان للمجلس.
وفي بيان رسمي، أوضح مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية أن الهدف من إطلاق هذا الاستطلاع هو تسليط الضوء على المسلمين الذين يتعرضون للتعنيف والتحرش النفسي بسبب عرقهم أو ديانتهم أو أصولهم.

وصف الإسلام بالإرهاب
وصف الإسلام بالإرهاب

وقالت مديرة المجلس، تانيا كليفنجر، في البيان الرسمي: إن “هذا النوع من التحرش الذي يتعرض له الطلاب المسلمون يصدر بشكل خاص عن المدرسين”، متوجهة إلى الطلاب بالقول “لو سبق لكم وتعرضتم إلى التحرش بالمدرسة بسبب العرق أو الدين أو الأصل، فلتأخذوا الوقت اللازم للإجابة عن الاستطلاع للرأي. ينتظر المركز إجاباتكم حتى يستطيع إثارة الموضوع والبدء بإيجاد سبل معالجته”.
ويتوفر الاستطلاع للرأي لكل التلاميذ من المستوى الابتدائي حتى المستوى الثانوي. وسيطلق مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية قريبا شريطا تثقيفيا عن كيفية التعامل مع ظاهرة التحرش بعنوان “هل سبق لك وأن حدث لك ذلك؟” بغية تدريب الشباب المسلم على استباق الحوادث، كما أن المركز سيوزع العديد من الكتيبات عن ظاهرة التحرش وسيقوم بزيارة العديد من المدارس في إطار حملة توعوية.
وفي خطوة مشابهة، كان مدير مجلس مدارس مدينة سان دييغو الأمريكية قد وضع خطة لمواجهة ظاهرة التحرش النفسي بالطلاب المسلمين على أن يتم عرضها على الأعضاء والتصديق عليها في وقت لاحق من السنة.
أما على المستوى الوطني، فبدأت المدارس الأمريكية بتوسيع نطاق جهودها لمساعدة أفراد الجالية المسلمة بعد تفاقم ظاهرة التحرش ووصف الطلاب المسلمين بالإرهابيين ونزع حجاب الطالبات المسلمات بالعنف. وباشرت العديد من المنظمات المدنية وكذا مجموعة من الناشطين الحقوقيين في العمل بشكل وثيق مع المدارس الأمريكية بعد الاعتداءات الإرهابية في باريس وسان بيرناردينو بجنوب كاليفورنيا التي تسببت في تزايد الظاهرة منذ السنة الماضية، ما دفع أيضا بوزارتي العدل والتعليم في الولايات المتحدة الأمريكية إلى التحذير من تزايد التحرش بأفراد الجالية المسلمة.
يذكر أن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية سبق أن نشر تقريرا في شهر نوفمبرالمنصرم حول تزايد ظاهرة التحرش بالطلاب المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية كنتيجة للخطاب السياسي المعادي للإسلام الذي يروج له المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

أكثر من 2700 ضحايا الضربات الروسية في سوريا

الدوحة (إينا) – كشفت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، ومقرها في الدوحة، أنه جرى قتل 2704 …