الرئيسية / الأخبار / النجاة الخيرية تفوز بجائزة عالمية منبثقة عن الأمم المتحدة

النجاة الخيرية تفوز بجائزة عالمية منبثقة عن الأمم المتحدة


د. عبدالله العجيلد-محمد الانصاري مدير عام جمعية النجاة الخيرية1
النجاة الخيرية تفوز بجائزة عالمية منبثقة عن الأمم المتحدة

د. الانصاري : مشروع إذاعات ترجمات وعلوم القرآن الكريم يقود الإبداع الرقمي في المحتوى الالكتروني

د. العجيل :جوائز القمة العالمية منبرا لأصحاب الفكر الإبداعي.

حصلت لجنة الدعوة الإلكترونية التابعة لجمعية النجاة الخيرية على جائزة أفضل مشروع في مجال الاحتواء الإلكتروني والتمكين وذلك في مسابقة “جوائز القمة العالمية” التي ترعاها منظمة الأمم المتحدة.وفي هذا الشأن أوضح د. محمد الأنصاري المدير العام بجمعية النجاة الخيرية  أن ” القمة العالمية ” مسابقة عالمية لاختيار أفضل التطبيقات والمحتويات الإلكترونية، و تهدف إلى تقليل الفجوة الإلكترونية بين دول العالم من خلال نظام جوائز شديد التنوع والديمقراطية يقوم باختيار وترويج أفضل إبداع رقمي له تأثير على المجتمع. وقد بدأت جائزة القمة العالمية في عام 2003 في إطار القمة العالمية لمجتمع المعلومات التابعة للأمم المتحدة (UN WSIS)، وهي جائزة سنوية ينظمها المركز الدولي للإعلام الجديد ومقره سالزبورغ في النمسا.

ومن جهته أعرب رئيس لجنة الدعوة الالكترونية الدكتور عبد الله العجيل عن سعادته بتحقيق هذا الانجاز التقني على المستوى الدولي، مؤكدا : أن جائزة القمة العالمية تسهم في جدول أعمال أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة عن طريق تقدير المحتوى الرقمي المحلي الذي له تأثير على المجتمع، وإبراز الثراء والتنوع في التطبيقات الإبداعية. حيث تشارك 178 دولة مشاركةً فاعلة شبكة متنامية يوميا من رواد الفكر والمبدعين ورواد الأعمال وممثلي الحكومات. وأوضح العجيل أن جوائز القمة العالمية تعتبر محوراً عالمياً لكل من يقدر الأهمية الشديدة للمحتوى المحلي في جعل مجتمع المعلومات اليوم أكثر شمولية. وبفضل ذلك أصبحت جوائز القمة العالمية منبرا لأصحاب الفكر الإبداعي.

وبين العجيل : أن المسابقة تقدم لها 451 مرشحاً في فئات متعددة حول العالم منها الحكومة الإلكترونية، الصحة والبيئة، التربية والعلوم، الأعمال والتجارة، الثقافة والسياحة، والاحتواء والتمكين، وتخضع المسابقة للتحكيم من قبل لجنة تحكيم متخصصة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات والتي قيمت المشاريع المشاركة في المسابقة واختارت منها 124 مشروعا في المرحلة الأولى ثم اختارت من بين 124 مرشحا 40 مرشحا فقط في قائمة الفائزين النهائية التي أعلنتها يوم 20 مارس من عام 2017.

وفي الختام أهدى كل من د. محمد الأنصاري ود. عبد الله العجيل هذه الجائزة لصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد والقائد الإنساني ، للكويت وأهلها ، وداعمي المشروع من اهل الخير ، وللعاملين بجمعية النجاة الخيرية عامة ولجنة الدعوة الالكترونية خاصة، مشيدين بالكفاءة الادارية المتميزة باللجنة علمياً وتقنياً، الأمر الذي ساهم في حصول اللجنة على عدة جوائز عالمية ومحلية، وتطمح للمزيد من التقدم في مثل هذه الأعمال لخدمة القرآن الكريم وعلومه ، وخدمة الاسلام والمسلمين بوجه عام

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

“زكاة الفحيحيل” مشروع “أترك أثراً في دنياك” يسد احتياجات الأيتام طوال العام

تطرح لجنة زكاة الفحيحيل التابعة لجمعية النجاة الخيرية مشروع ” أترك أثراً في دنياك” وتهدف …