الرئيسية / الأخبار / إحساس: 100 طالب يحتاجون سداد القسط المدرسي الأخير وإلا فالحرمان من المدرسة مصيرهم

إحساس: 100 طالب يحتاجون سداد القسط المدرسي الأخير وإلا فالحرمان من المدرسة مصيرهم

الشيخ طلال فاخرإحساس: 100 طالب يحتاجون سداد القسط المدرسي الأخير وإلا فالحرمان من المدرسة مصيرهم

قال المتحدث الإعلامي لمشروع “إحساس” التابع لجنة زكاة سلوى الشيخ/ طلال فاخر : يوجد لدينا أكثر من 100 طالب وطالبة من ذوي الدخل المحدود وشريحة الأيتام بحاجة شديدة لسداد القسط المدرسي الأخير  الذي تبلغ قيمته 100 دينار،  وفي حالة عدم سداد المبلغ  يحرم الطالب من الحصول على الشهادة المدرسية ويضيع معها عناء ومشقة عام دراسي كامل، هذا رغم تفوقه وتميزه وتحصيله الدرجات العلى في شتى المواد الدراسية.

وأوضح فاخر: لا نسلم الأموال لأولياء أمور الطلاب بل نقوم بدورنا بعد التأكد من حاجة الطالب وفقا للأوراق الرسمية والزيارات الميدانية يذهب فريق المتابعة بزيارة المدارس التي ينتسب إليها الطلاب، وهناك يتم دفع المبلغ المطلوب من التلميذ ونوثق الحالات ونرسلها للمحسنين.

وتابع فاخر: حرصنا من خلال فكرة مشروع ” إحساس” مساعدة طلاب العلم وتعبيد طريق الدراسة أمامهم، أملين أن نرى منهم قامات تعمل بجد واجتهاد على تقدم ونهضة بلدانهم وأمتهم، فمن خلال خبرتنا الطويلة في العمل الإنساني خلصنا بأن الاهتمام بالتعليم والصحة والتدريب هي أهم عوامل تقدم الشعوب وريادة الفئة المستفيدة من البسطاء والمتعففين.

مؤكداً سعي جمعية النجاة الحثيث ولجانها لمكافحة الفقر والجهل والأمية من خلال مساعدة طلاب العلم وتذليل الصعاب التي يلاقونها وبفضل الله جل وعلا لدينا طلاب يدرسون الطب بجانب العديد من التخصصات المختلفة والمتنوعة التي تحتاجها الأمة لتتقدم،  سائلين الحق سبحانه أن يكون هؤلاء الطلاب اضافة أخلاقية وحضارية ومعول بناء لريادة الأمة.

وذكر فاخر: نغبط الأذكياء الذين يعرفون كيف يستثمرون أموالهم ويجعلونها وسيلة تقودهم للجنة من خلال إسعاد الأخرين، فالعمل الخيري غرس تزرعه في غيرك فيثمر في قلبك سعادة ورضا وبهجة وبركة، سائلاً الحق سبحانه أن يجزل العطاء لمحسني الكويت فهناك من يكفل العشرات من طلاب العلم ويعمل على رعايتهم وتأمين حقهم في التعليم وهؤلاء الطلاب  بإذن الله تعالى سيعملون على خدمة الأخرين كل في مجال تخصصه، وينقلون أسرهم من العوز إلى العطاء والإنفاق ويصبحوا أداة حقيقة في تنمية البلدان فجزاهم الله خير الجزاء، وعلى النقيض لو ترك هؤلاء لأصبحوا ناقمين على المجتمع مسيئين إليه حاقدين على الإنسانية كونهم لم يأخذوا نصيبهم من التعليم، لذا نناشد الخيرين دعم مثل هذه المشاريع الحيوية الهامة من خلال الاتصال على الخط الساخن للجنة 55644001.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

زكاة كيفان: تحث الخيرين دعم مشروع الأضاحي داخل الكويت وخارجها

تستقبل لجنة زكاة كيفان التابعة لجمعية النجاة الخيرية تبرعات المحسنين وأهل الخير لتنفيذ مشروع الأضاحي …