الرئيسية / الأخبار / دولي / للعام الثاني النجاة الخيرية تحتفي بتخريج 1470 طالب وطالبة من السوريين المهجرين بالكويت

للعام الثاني النجاة الخيرية تحتفي بتخريج 1470 طالب وطالبة من السوريين المهجرين بالكويت

 

إدارة النجاة تكرم الطلاب المتميزين

حضره 3 آلاف مشارك من الطلاب وأسرهم

للعام الثاني النجاة الخيرية تحتفي بتخريج 1470 طالب وطالبة من السوريين المهجرين بالكويت

وسط جمع كبير من أبناء الجالية السورية زاد عن 3 آلاف مشارك امتزجت مشاعرهم بين الأسى والفرح ، نظمت جمعية النجاة الخيرية للعام الثاني على التوالي، حفلا لتكريم أبناء الجالية السورية من ” طلاب وطالبات مشروع تعليم الطلبة السوريين” والذي شمل عدد 1470 طالب وطالبة من أبناء الجالية السوريين المتعثرين، وأقيم الحفل بحضور نائب رئيس مجلس الإدارة جمعية النجاة الدكتور رشيد الحمد، وعضو مجلس الادارة بالجمعية/ فيصل الزامل ، ومدير مشروع تعليم الطلبة السوريين /إبراهيم البدر والمنسق العام لمشروع تعليم السوريين المربي الفاضل/ محمد الطنطاوي، وعدد كبير من مسئولي ومدراء المدارس واللجان بجمعية النجاة الخيرية، واقيم الحفل على مسرح النجاة بحولي.

وفي كلمته له تقدم نائب رئيس مجلس الإدارة جمعية النجاة الدكتور/ رشيد الحمد بالشكر الجزيل لمن كان سببا في رسم الابتسامة على وجه طالب رُد اليه مقعده الدراسي، مؤكد أن للكويت دائما السبق في الاهتمام بكافة المجالات المختلفة لتقديم يد العون لأصحاب العوز والحاجة، ومن أهم هذه المجالات الاهتمام بالجانب العلمي، وقد ساعد ذلك وجود المؤسسات التعليمية الحكومية والخاصة في ابراز هذا الاهتمام، لافتا أن النجاة تفخر بأن لها دوراً رئيسياً في وضع بصمة للتعليم في الكويت والتواصل مع وزارة التربية والتعليم قطاع التعليم الخاص ، وساهم هذا الدور في رسم الابتسامة على أبناء السوريين المتعثرين والتي حالت ظروفهم دون الالتحاق بركب التعليم في السنوات الماضية .

وأضح د. الحمد أن مشروع تعليم الطلبة السوريين يعد في المقام الأول مشروعاً انسانياً قبل أن يكون مشروعاً تعليمياً ، وبفضل الله بدأ المشروع العام الماضي وكان هدفه خدمة الطلاب السوريين في الكويت ممن من ليس لديهم إقامة أو لدى ذويهم مشاكل مالية أو ليس لديهم ما يثبت أنهم درسوا في سورية.

مضيفا: مشروع تعليم الطلبة السورين للعام الثاني على التوالي وفر كافة مستلزمات الطلبة السوريين بما في ذلك الأدوات المكتبية والإداريين والمدرسين، وبفضل الله تعالى اليوم نحتفل اليوم بتعليم 1470 طالب وطالبة من هؤلاء الأبناء الذين التحقوا بركب التعليم ونجحوا في الاختبارات الدراسية هذا العام، سائلين الله تعالى لهم التوفيق والنجاح.

ومن جانبه قال مدير مشروع الطلبة السوريين بجمعية النجاة/ ابراهيم البدر: نقف اليوم بين أيديكم لتتكلم عنا لغة الانجازات، ولتسبقنا أرقام الفوز والتفوق حيث تقدم (1650) طالب وطالبة خاضوا اختبارات تحديد المستوى بالتنسيق مع الادارة العامة للتعليم الخاص، وحصلوا جميعاً على شهادات، وهناك ( 170) طالب وطالبة سوريين انضموا الى المدارس النظامية بالكويت على كفالة جمعية النجاة الخيرية. موضحا في الوقت ذاته أن جهود جمعية النجاة بهذا المشروع امتدت إلى خارج الكويت فشملت برعايتها. كفالة عدد 3 مدارس في المناطق الحدودية بين تركيا وسورية تضم 2194 طالب وطالبة

مؤكدا أن كل هذه الانجازات لم تكن لتتحقق والأمنيات ولتصبح رأي العين إلا بتوفيق الله ثم جمعية النجاة الخيرية التي تسابق الجميع لتقديم الطعام والمسكن لشعب سوريا ، وحققت كذلك السبق في مضمار العلم ، كونه حياة النفوس ونبض العقول فأحييت أنفس كادت أن تضيع في ظلمات الجهل وغياهب الفتنة.

وأختتم البدر بشكر مجلس إدارة جمعية النجاة وإدارتها على دعمهم المتواصل، مثمنا دور شركاء العمل المعلمين والمعلمات أصحاب الجهد الوافر والمجهود الرائع  الذين رأي منهم الاخلاص في العمل والبذل والتضحية بالوقت والجهد، من أجل أن يقدموا للأمة لبنات جديدة من طلابهم يخدمون أمتهم ويرفعون رايتها.

 

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

زكاة العثمان تعتزم اطلاق عمرة الجاليات

زكاة العثمان تعتزم اطلاق عمرة الجاليات الكندري : هدفنا تحقيق أمنية شريحة الفقراء من الجاليات …