الرئيسية / تكنولوجيا / كثير ممن يعملون على أبحاث الدراسات العليا لا يمتلكون أي نسخ احتياطية من عملهم لذا يرجى تابع هذا المنشور

كثير ممن يعملون على أبحاث الدراسات العليا لا يمتلكون أي نسخ احتياطية من عملهم لذا يرجى تابع هذا المنشور

 كثير ممن يعملون على أبحاث الدراسات العليا ونحوها لا يمتلكون أي نسخ احتياطية من عملهم سوى ماهو موجود في الحاسوب. سأذكرهم ببعض النصائح الهامة.

1- يجب عليك وجوباً أن تمتلك نسخاً أخرى من إنتاجك على وسائل تخزين أخرى، تضمن الاحتفاظ ببياناتك مهما حصلت من مشكلة في أحدها لا قدر الله.

2- لا تعتمد بشكل كامل على تخزين ملفاتك في الهاردسك أو الفلاش ميموري، فهي تعطب أحياناً لأتفه الأسباب -حرارة-غبار-سقوط-فيروس- ونحوها، فاحذر.

3- يجب أن يستخدم الباحث أحد خدمات التخزين السحابي لأرشفة أبحاثه، كاستخدام Google Drive أو Dropbox أو One drive أو Box ونحوها من الخدمات.

4- يُفضل للباحث استخدام أحد أجهزة النسخ الدوري الاحتياطي للبيانات، مثل WD، synology، qnap ونحوها، بحيث يقوم بنسخ جميع بياناتك وحفظها دوماً.

5- إذا أراد الباحث تخزين ملفاته على هاردسك خارجي فالأفضل هو اقتناء هاردسك SSD، إذا لم يستطع فلينتبه من أنواع HDD بسبب كثرة أعطالها وحساسيتها

منقول من صفحة المبدع :

عبدالعزيز الحمادي

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

لا تغتر بالتطبيقات المجانية في متجر البرامج الخاص بجوالك

    لا تغتر بالتطبيقات المجانية في متجر البرامج الخاص بجوالك، فأكثر التطبيقات اليوم تكون …