الرئيسية / الأخبار / النجاة الخيرية: أكثر من 360 أسرة استفادت من أبشروا_ بالخير الثانية

النجاة الخيرية: أكثر من 360 أسرة استفادت من أبشروا_ بالخير الثانية

أكد مدير إدارتي الأيتام والمساعدات بجمعية النجاة الخيرية/ محمد الخالدي مضي الجمعية قدما في توزيع مساعدات حملة أبشروا_ بالخير الثانية، والتي انطلقت خلال شهر رمضان الماضي، والخاصة بسداد قيمة الإيجار للأسر المستفيدة داخل الكويت حيث بلغ عدد الأسر المستفيدة حتى الآن أكثر من 360 أسرة.
وقال الخالدي: أولويتنا في توزيع المساعدات كانت لشريحة الأيتام وكبار السن والمرضى والمعاقين والمطلقات والمهجورات، وهذا بعد دراسة حالتهم والتأكد من وضعهم المادي، بالإضافة الى ذوي الدخل المحدود. وحول المستندات التي تم طلبها من الأسر المستفيدة أجاب الخالدي: ثمة مستندات يجب توافرها لقبول الحالات والاستفادة من المساعدة مثل (البطاقة المدنية أو الأمنية أو ما يوازيها من أوراق إثبات الشخصية بالنسبة “لغير محددي الجنسية”، وعقد ايجار ، شهادة راتب ، كشف حساب ، خلو زوجية للبنات ، شهادة التأمينات ، ورقة الطلاق للمطلقات ، عقد زواج ، مديونيات ، تقارير طبية و غيرها من الأوراق الثبوتية الأخرى ، مؤكداً أن السبب في اشتراط تقديم هذه الأوراق التأكد من وصول التبرعات للحالات المستحقة.
وتابع الخالدي: تم تشكيل لجنة خاصة بالمشروع تهتم بتدقيق الحالات المستفيدة، والتأكد من الأوراق الرسمية، وفي حالة نقص المستندات نقوم بالتواصل مع الأسر لاستكمالها، ومن ثم عرضها على لجنة البحث والتي تعقد بشكل منتظم لاعتماد الحالات ، وبعدها يتم اصدار شيك باسم مالك العقار، ويتم التواصل مع المالك مباشرة، وإرسال مندوب الجمعية لدفع الايجار واستلام الايصالات وتوثيقها. ونتمنى مساعدة جميع الحالات التي تقدمت بأوراقها للحملة ولكن نحن نتحرك بحدود إمكانياتنا ووفق شروط وضوابط.
وحول قيمة المساعدات أجاب الخالدي : تصرف المساعدة للمستحقين لمدة عام فقط عندما يكون قيمة إيجار الأسرة 150د.ك وأقل ، وفي حالة ارتفع الإيجار عن 150 دينار يصرف للأسرة المستحقة مبلغ لا يزيد عن 1800 دينار كحد أقصي، وبدورنا نهتم بزيارة الأسر المستفيدة ونتعرف على أهم نتائج الحملة عليهم، والتغيرات الإيجابية التي حققتها أبشروا_ بالخير في حياتهم، وكذلك نوثق بعض الزيارات بالفيديو وذلك ليرى المحسنون ثمار ما قدمت أيديهم. مع المحافظة الشديدة على كرامة الأسر وخصوصيتها.
وبين الخالدي أنه خلال الحملة قابلت النجاة الخيرية العديد من المشاهد المؤثرة، منها سيدة مطلقة لديها أبناء بالتعليم وتعيش معاناة شديدة ما بين التزامات الأبناء التي لا تنتهي، والمصاريف والأعباء المدرسية، والمأكل والمشرب وإيجار المسكن والعلاج وغيرها من الضروريات، والزوج للأسف الشديد تخلى عنها وأولادها وهاجر خارج الكويت، وقام فريق العمل بحملة أبشروا_ بالخير بالاتصال بهذه السيدة لدراسة حالتها واستكمال الأوراق الرسمية الخاصة بها، وما أن سمعت اسم النجاة الخيرية ألا وبكت بكاء شديداً ، وقالت: ما أعرفه أن اللجان تساعد من يذهب اليها، أما أن تتصلون بي أنتم وتسألون عن أحوالنا وتحرصون على الوقوف معنا في هذه الأزمة، فذلك ما جعلني أبكي بحرقة، ورفعت يديها إلى الله جل وعلا تدعوه أن يحفظ الكويت وأهلها ومن يعيش عليها من كل سوء وهناك مئات القصص المؤثرة، فكل مساعدة نقدمها وراءها قصة تجعلنا نحمد الله جل وعلا على نعمه العظيمة، مبيناً أنه يمكن التبرع لمساعدة الأسر المتعففة عبر الاتصال على 1800082 أو زيارة الموقع الالكتروني لجمعية النجاة الخيرية.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

كامز عقد ملتقى تدريبي لبرنامج الحساب الذهني Indian abacus

صرح د. عبد الله الكندري – مدير عام معهد كامز التابع لجمعية النجاة الخيرية والوكيل …