الرئيسية / الأخبار / النجاة الخيرية: أنشطة قرآنية ودعوية وثقافية يقيمها مركز ” المزيني” بألبانيا

النجاة الخيرية: أنشطة قرآنية ودعوية وثقافية يقيمها مركز ” المزيني” بألبانيا

يقوم مركز “المزيني الثقافي” التابع لجمعية النجاة الخيرية بألبانيا بنشر وتعليم اللغة العربية واللغة الانجليزية وإقامة المحاضرات الدينية وتعليم وتنظيم الأنشطة الثقافية والتربوية للطالبات المقيمات بالدار، والتي يفدن من شتى مناطق بعيدة لاستكمال دراستهن الجامعية.
وفي هذا الصدد قالت رئيسة القطاع النسائي بجمعية النجاة الخيرية/ وضحة البليس: أصبح” مركز المزيني” معلماً ثقافياً ودينياً ودعوياً وتربوياً وترفيهياً يشار إلية بالبنان في جمهورية البانيا، وغدا قبلة الطالبات الجامعيات ذوات الدخل المحدود اللاتي يقدمن من أرياف البانيا طلباً للعلم.
وتابعت: يبذل المركز اهتماماً حثيثاً بالقرآن الكريم وحث الطالبات على حفظه وحسن تلاوته، كما يقيم المحاضرات والأنشطة الدينية التي تنمي ثقافة المسلمين وتعزيز هويتهم الدينية، حيث أقام المركز سلسلة من المحاضرات منها الصوم وأحكامه ودعاء الإفطار، ومحاضرات أخرى منها أهمية العلم. والتفكر في اسماء الله. وشرح لسورة “الكهف” وبيان فضلها. وقصص من إسلام الصحابة رضوان الله عليهم. ومحاضرة عن الصلاة، وأخرى حول سورة يوسف.
مضيفة يولي المركز اهتماماً خاصاً بتعليم اللغة العربية ونشر ثقافتها حيث يقيم الفصول الدراسية، ويوزع المناهج المبسطة التي تشرح مبادئ تعليم اللغة العربية، وتحظى الفصول بتفاعل مميز حيث أن المشاركات يرغبن في تعلم اللغة العربية حتى يتقن قراءة القرآن الكريم وللتعرف كذلك على ثقافة وتاريخ العرب المشرق. كما نقيم دورات لتعليم اللغة الانجليزية، ويحرص المركز على إقامة الأنشطة الترفيهية والترويحية للطالبات.
لافتة أنه تزور المركز بين الفينة والأخرى أمهات الطالبات المقيمات بالمركز وذلك للاطمئنان عليهن والوقوف على أهم احتياجاتهن، وعندما يشاهدن المركز والطريقة الحديثة التي تم بنائه عليها والاهتمام الشديد بالطالبات والرعاية المميزة التي تقدم لهن، يشدن بدور الكويت الإنساني العالمي، ويدعين الله لها بالأمن والأمان.
يذكر أن النجاة الخيرية من أولى الجمعيات الكويتية بل والإسلامية التي لها بصمات إنسانية وطبية وتعليمية وثقافية رائدة في جمهورية البانيا، حيث عمدت الجمعية إلى إلقاء المحاضرات واللقاءات الدينية والتوعوية وإقامة مسابقات القرآن الكريم وذلك لاستعادة الهوية الدينية لهذا الشعب المسلم، كما قامت الجمعية بإنشاء إذاعة القرآن الكريم، والمساهمة كذلك بشكل فعال في بناء وترميم العديد من المساجد وكفالة الأيتام وبناء دور الأيتام وبناء منازل الفقراء ودعم المشاريع الإنتاجية التي تحول الأسر من العوز والحاجة إلى العطاء والإنتاج والمساهمة في المشاريع الموسمية، والذي جعل الرئيس الألباني يكرم النجاة الخيرية خلال الاحتفال الكبير الذي أقامته البانيا في العاصمة تيرانا بمناسبة مرور 25 عاما على تميز وريادة العمل الخيري والإنساني الكويتي.

عن مجلة البشرى الإلكترونية

شاهد أيضاً

“النجاة الخيرية “: اعتمدنا 381مساعدة خاصة بحملة أبشروا بالخير الثالثة داخل الكويت

تمتاز جمعية النجاة الخيرية بالدقة والسرعة في تنفيذ المشاريع، وهذا أحد أهم الأسباب التي جعلتها …